اعتماد الناب المكافيء

اعتماد الناب المكافيء اعتماد الناب المكافيء لقسم العمارة بكلية العمارة والتخطيط بجامعة الملك سعود حصل قسم العمارة بكلية العمارة والتخطيط بجامعة الملك سعود علي الاعتماد المكافئ من الناب  NAAB وهي الهيئة الوطنية لاعتماد البرامج المعمارية  لمدة ٦ سنوات بداية من شهر يناير ٢٠١٩ قابلة للتجديد.والناب هي الهيئة الوحيدة التي تعتمد البرامج المعمارية في الولايات المتحدة الامريكية ، هذا وسوف تستقبل كلية العمارة والتخطيط زيارة هيئة الناب لتجديد الاعتماد المكافى بمشيئة الله في بداية ٢٠١٩. والجدير بالذكر انه بحصول قسم العمارة يعتبر قسم العمارة بكلية العمارة والتخطيط هو الثاني علي مستوي الجامعات الخليجية واالثالث علي مستوي الشرق الاوسط. ولحصول قسم العمارة علي اعتماد الناب المكافيء قامت هيئة الناب بتنفيذ ثلاثة زيارات تم من خلالها تقييم الكلية والقسم بما يحتويه من امكانيات مكانية وامكانيات بشرية تستطيع توفير بيئة تعليمية مثالية وتساعد الكلية علي آداء دورها في خدمة المجتمع السعودي. وقام بالزيارة الاولي السيد/ كن دوبيوس في ديسمبر٢٠١٠ وهو رئيس سابق للناب وكانت بمثابة زيارة استكشافية للتعرف علي امكانيات الجامعة والكلية والقسم . اما الزيارة الثانية فكانت في ديسمبر ٢٠١١ وقام بها فريق من قبل الناب ومكون من اثنان احدهما يمارس مهنة العمارة وهو السيد/ موريس براون اما الثاني استاذ للعمارة في جامعة مريلاند وهو الاستاذ الدكتور / فاتح رفكي، اما الزيارة الثالثة فقد قام بها فريق من الناب برئاسة السيد/ وليام ديفيس في ديسمبر ٢٠١٢ وقبل ان تتم الزيارة الاولي كان علي قسم العمارة ان يقدم مجلدا يحتوي علي شرح لامكانيات القسم المكانية والبشرية وتعريف بالقسم والكلية والجامعة وقبل الزيارة الثانية  والزيارة الثالثة كان علي القسم ان يقوم بتسليم تقرير عن قسم العمارة ومدي تحقيق الشروط ومعايير الآداء الطلابي الخاصة بالناب والتي يتم تقييم القسم علي اساسها. وحصول قسم العمارة بكلية العمارة والتخطيط بجامعة الملك سعود علي اعتماد الناب المكافيء يعتبر انجاز عظيم يفخر به الجميع من طلاب واساتذه وادارة الكلية والجامع ...... والله الموفق .                                                  

  مزيد

تكوين مدرسة فكرية معمارية رائدة في مجال الاستمرارية الثقافية والاستدامة البيئية والتطورات التقنية.

مزيد

تطوير التعليم والبحث المعماري والممارسة المهنية لبناء وتأصيل الأبعاد الثقافية والبيئية ومواكبة التقنيات المعاصرة ، ودعم التلاقح الفكري والتواصل الأكاديمي والمهني مع مراكز التميز العالمية ذات العلاقة.

مزيد

أ- تخريج مهنيين وأكاديميين معماريين مؤهلين يمتلكون مهارات وقدرات الابتكار في التصميم والبحث والبرمجة. الإبداع في التعبير العمراني. الأصالة في الحفاظ على الثقافة والتراث المعماري والبيئة الطبيعية. استيعاب مستجدات عصر المعرفة وتطبيقات استعمال التقنيات الجديدة. الـريادة  في اتخاذ الق

مزيد

رئاسة القسم

​ تم تأسيس قسم العمارة وعلوم البناء في جامعة الملك سعود عام 1387هـ/ 1967- 1968م وذلك كقسم داخل كلية الهندسة.  والقسم يمثل أول مدرسة للعمارة في شبة الجزيرة العربية وكذلك في منطقة الخليج العربي.  ويمثل خريجو القسم الجيل الرائد من المعماريين والمخططين الذين شاركوا في تأسيس كليات العمارة في مختلف مناطق المملكة العربية السعودية.  حيث إنهم يشغلون مناصب عليا في كل من القطاعين العام والخاص. ولقد استمر القسم في التطور و التوسع من حيث عدد الطلبة وأعضاء هيئة التدريس بالإضافة إلى التطور في البرامج و المقررات التأسيسية. وفي ضوء ما شهدته المملكة من نمو اقتصادي وعمراني خلال العقود القليلة الماضية زادت الحاجة إلى معماريين و مخططين، وتم إنشاء كلية العمارة والتخطيط في العام الدراسي 1404-1405 هـ / 1984- 1985م والتي ضمت قسم العمارة وعلوم البناء بالإضافة إلى افتتاح قسم جديد للتخطيط العمراني.

 ويعطي قسم العمارة و علوم البناء خريجيه درجة البكالوريوس عند إكمال 170 ساعة معتمدة وستون يوماً من التدريب الميداني. وبرنامج القسم يركز على تعليم التصميم المعماري من خلال استوديوهات التصميم والتي يسندها مجموعات من المقررات في التكنولوجيا، والتاريخ، والنظريات، والتي يقوم بتدريسها نخبة من الأساتذة المتخصصين في هذه المجالات.
 ويمنح القسم أيضاً درجة الماجستير في العمارة من خلال برنامج الماجستير الذي تم البدء فيه عام 1406هـ (1986- 1987م).  أما برنامج الدكتوراه (دكتوراه الفلسفة في العمارة) فقد تم البدء فيه عام 1425-1426هـ (2003-2004م) وكان هذا هو التطور الطبيعي لبرنامج الدراسات العليا. وحتى الآن فإن القسم يعتبر هو الوحيد الذي يمنح هذه الدرجة في المملكة ودول الخليج العربي.
 
وحيث أن القسم يعتبر من الرواد في المملكة والخليج العربي، فإن القسم يتبنى الإستراتيجية التعليمية بناء على ما يلي:
المحافظة على الهوية الإسلامية.
الاهتمام بالبيئة الطبيعية والتراث المعماري.
مواكبة التطور في مجال تكنولوجيا البناء، واستخدام الحاسب الآلي في العمارة.
وهذه الإستراتجية مدعومة بأكثر من (50) خمسين عضو هيئة تدريس من الذين يحملون درجة الدكتوراه  في العمارة من خريجي جامعات مرموقة من مختلف مناطق العالم والذين يشاركون في العملية التعليمية ويسهمون في تأمين بيئة تعليمية أفضل من خلال عدد من المشاريع البحثية والمنح المقدمة للقسم.  كما أن هناك عدداً من أعضاء هيئة التدريس قد تمت إعارتهم إلى مؤسسات حكومية وخاصة للمساهمة في تنمية الجوانب المعمارية والتنموية والإدارية. كما تدعم هذه الإستراتيجية عدة معامل و كرسيين للأبحاث هما؛ كرسي الملك عبد الله بن عبد العزيز لأبحاث الإسكان التنموي، وكرسي الأمير سلطان بن سلمان للتراث العمراني. وبالإضافة إلى ذلك، وفي مجال خدمة المجتمع، فقد شارك القسم من خلال العديد من أعضاء هيئة التدريس في العديد من المسابقات المحلية والدولية التي هي جزء من خطة التنمية في المملكة والتي فازت الكلية في عدد منها. وأخيراً فقد شرع القسم من خلال العديد من الإجراءات في عملية الحصول على الاعتماد الأكاديمي من خلال هيئة الاعتماد الوطني (NCAAA) وذلك بالإضافة إلى متابعة الخطوات التي اتخذت للحصول على الاعتماد من الهيئة الوطنية لاعتماد البرامج المعمارية الأمريكية (NAAB). والذي نتوقع الحصول عليه إن شاء الله بنهاية عام 1433هـ الموافق 2012م.
ويمثل هذا التقرير رصداً لأبرز الأنشطة التي تمت خلال العام الجامعي 1431/1432هـ والتي لم تكن لتحقق لولا توفيق الله سبحانه وتعالى ثم الدعم الكريم الذي حظي به القسم من سعادة الأستاذ الدكتور عبدالعزيز بن سعد المقرن  عميد الكلية، والمساهمة الفاعلة للزملاء أعضاء هيئة التدريس والمحاضرين والمعيدين بالقسم. فللجيع منا الشكر والعرفان ونسأل الله العلي القدير أن يجعل مابذلوه من جهود في ميزان حسناتهم والله الموفق والهادي إلى سواء السبيل.
 
الدكتور / محمد غازي كتبي
 رئيس قسم العمارة وعلوم البناء
 كلية العمارة والتخطيط
 
رؤساء القسم السابقين

الإعلانات

تسليم التقارير واستمارات التقييم للتدريب الصيفي